الدكتور كديلي في زيارة لمجموعة من المؤسسات التعليمية التابعة لمديرية التعليم بالمحمدية لحثهم على الالتزام  بالإجراءات الوقائية ضد فيروس كورونا

مواكبة منها لمجهود التعبئة الوطنية الشاملة للحد من تفشي وباء كورونا المستجد (كوفيد 19 ) ، قام الدكتور نوفل كديلي طبيب الأكاديمية ورئيس الخلية الطبية الجهوية بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة الدار البيضاء – سطات، في الايام القليلة الماضية ، بزيارة تفقدية لمجموعة من المؤسسات التعليمية التابعة للمديرية الاقليمية لوزارة التعليم بالمحمدية من بينهم :

مجموعة مدارس سيدي موسى المجدوب جماعة سيدي موسى المجدوب

الثانوية الاعدادية المروة جماعة الشلالات ..

مدرسة عين تكي الابتدائية جماعة بني يخلف ..

و لقد عمل الدكتور كديلي على تقديم  مجموعة من التوجيهات الصحية والممارسات الاحترازية للمتعلمات والمتعلمين، من بينها :
– تنظيف اليدين جيدا وبانتظام بفركهما بمطهر كحولي لليدين أو بغسلهما بالماء والصابون.
– احتفظ بمسافة لا تقل عن متر واحد بينك وبين أي شخص يسعل أو يعطس.
– تجنب لمس العينين والأنف والفم، لأن اليد تلمس العديد من الأسطح ويمكنها أن تلتقط الفيروسات، وإذا تلوثت فقد تنقل الفيروس الذي يمكنه أن يدخل الجسم عبر هذه المنافذ ويصيبك بالمرض.
– تغطية الفم والأنف بالكوع المثني أو بمنديل ورقي عند السعال أو العطس، ثم التخلص من المنديل المستعمل فورا.
– البقاء في المنزل إذا شعر الشخص بالمرض.
– إذا كان الشخص مصابا بالحمى والسعال وصعوبة التنفس، فيجب طلب الرعاية الطبية.

هذا وقد حث السيد طبيب الأكاديمية رئيس الخلية الطبية الجهوية السادة مديري المؤسسات التعليمية المعنية على التزام الحزم والصرامة والدقة في تطبيق البروتوكول الصحي وعدم السماح بتسجيل أي نوع من أنواع التراخي أو عدم الالتزام بشكل مستمر بالإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية المعمول بها من طرف جميع التلاميذ وكافة الأطر الإدارية والتربوية العاملة بالمؤسستين التعليميتين اللتين يشرفان عليهما.

و جدير للاشارة ان هذه الزيارة المكوكية التي قام بها طبيب الاكاديمية الدكتور كديلي تخللتها مجموعة من الأنشطة الفنية  التي تهدف إلى التحسيس والتوعية حول هذا الوباء .




قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


38 + = 44