الشان 2023 .. معارض جزائري يوجه نقده اللاذع لعصابة العسكر

المنبر المغربية :

استهجن المعارض الجزائري هشام عبود سياسة الأذان الصماء التي انتهجتها سلطات بلاده في حسم مشاركة المنتخب المغربي للمحليين من عدمها في منافسات بطولة إفريقيا للاعبين المحليين “شان 2023” المقامة بالجزائر .

وفي هذا الصدد، وجه عبود سهام نقده اللاذع لعصابة العسكر، الحاكم الفعلي للجزائر، لأنهم جلبوا الذل والمهانة للشعب الجزائري وقد تصل الأمور حد إقرار عقوبة تأديبية في حق الجزائر، لاسيما وأن المنتخب المغربي المحلي قضى ساعات طوال في المطار منتظرا الترخيص الجزائري للمشاركة في الشان، على مرأى ومسمع من رئيسي أكبر هيئتين كرويتين “الفيفا” و”الكاف” .

وحول السبب الحقيقي الكامن وراء تعنت العصابة الحاكمة بالجزائر، يشير الإعلامي الجزائري، إلى أن الكابرانات يتوجسون من وفرة حظوظ المنتخب المغربي للمحليين، لاسيما وأنه تمكن من الظفر باللقب مرتين متتاليتين، لذلك لن يدخروا جهدا في وضع العقبات أمامه مخافة أن يفوز باللقب للمرة الثالثة على التوالي وداخل أرض الجزائر، لكن الضربة القاضية جاءت من رئيس “الكاف” الذي عبر عن امتعاضه مما آلت إليه الأمور بسبب خلط الرياضة بالسياسة، وفق تعبير عبود. الأمور لن تقف عند هذا الحد، يتأسف هشام عبود، لأنه من المرتقب أن يغرم “الكاف” الجزائر 400 ألف دولار لرفضها الاستجابة لشروط الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، ثم حرمانها من الترشح لاستضافة أي مسابقة، وعدم السماح للأندية المحلية بالمشاركة في دوري أبطال إفريقيا وكأس “الكاف” سنتين متتاليتين ..




قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


28 − 20 =