بمناسبة اليوم العالمي للماء.. ورشات تحسيسية لتلاميذ المؤسسات التعليمية بالأكاديمية الجهوية الرباط -سلا- القنيطرة

المنبر المغربية : و م ع

نظم المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، أمس الاثنين بالرباط، ورشات تحسيسية للتلاميذ، بمناسبة اليوم العالمي للماء (22 مارس).

وتضمن برنامج هذا اليوم، المنظم بشراكة مع مركز الحسن الثاني الدولي للتكوين في البيئة، التابع لمؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، تحت شعار “تسريع التغيير”، جولة لمنشآت محطة معالجة المياه أبي رقراق، لفائدة تلاميذ المؤسسات التعليمية بالأكاديمية الجهوية الرباط -سلا- القنيطرة.

وقد جرى خلال الفترة الصباحية بمركز الحسن الثاني الدولي للتكوين في البيئة بسيدي بوقنادل (سلا)، تحسيس التلاميذ بإشكالية ندرة المياه، كما تعرفوا على الجهود المبذولة لتنقية المياه وجعلها صالحة للشرب.

واستكمالا لبرنامج هذا اليوم، اطلع التلاميذ في الفترة المسائية من خلال زيارة لمديرية مراقبة جودة المياه، على المهام التي يقوم بها المختبر المركزي للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، حيث قدم لهم الخبراء شروحات للمراحل التي تمر منها تحاليل المياه، وكذا التقنيات المستعملة في معالجة المياه الصالحة للشرب.

كما تضمنت هذه الجولة أيضا زيارة إلى محطة معالجة المياه، حيث اكتشف التلاميذ سيرورة معالجة المياه، وإغناء للرصيد الثقافي لهم فقد أتيحت لهم فرصة سبر غور متحف الماء، والذي يهتم بالثقافة المائية، حيث تعرف من خلاله التلاميذ على نظام “الخطارات” الذي كان سائدا في تافيلالت.

وقالت المسؤولة على التوعية بمديرية التعاون والاتصال بالمكتب، فاطمة الزهراء عمور، في تصريح للقناة الإخبارية (إم 24) التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن المكتب الوطني الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، مؤسسة منخرطة منذ ثمانينيات القرن الماضي في برامج التحسيس والتوعية، بحيث يقوم بعدة حملات تحسيسية وتوعوية على طول السنة.

وأضافت أن هذه البرامج تتمثل في ورشات وزيارات للمنشآت المهمة، كمحطة المعالجة والمختبر، وكذا عبر منصات التواصل الاجتماعي والمواقع الرقمية من أجل التحسيس بحسن استعمال الماء، على الصعيد الوطني.

وأوضحت السيدة عمور أنه يتعين على المواطن اليوم أن يكون على دراية بأهمية الماء كي “يكتسب بعض الحركات البسيطة التي ستمكنه من المساهمة الفعالة في الحفاظ على هذا المورد الذي لا يقدر بثمن”.

ويندرج هذا اليوم العالمي في إطار برنامج المدارس الإيكولوجية والصحفيون الشباب من أجل البيئة، الذي تنجزه مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة بشراكة مع وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة ..




قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


− 1 = 6