تأجيل التعليم الحضوري في سيدي يحيى الغرب إلى حين تحسن الوضعية الوبائية

قررت السلطات المحلية ببلدية سيدي يحيى الغرب، أمس  السبت، تأجيل اعتماد التعليم الحضوري بمختلف المؤسسات التعليمية التابعة لترابها، وذلك إلى حين تحسن الوضعية الوبائية المرتبطة بفيروس كورونا المستجد.

وأوضح مصدر من المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بسيدي سليمان في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أنه تم اتخاذ القرار بتأجيل التعليم الحضوري، واعتماد الدراسة عن بعد بالنسبة لكافة المستويات الدراسية، برسم الدخول المدرسي الذي ينطلق الاثنين المقبل، وذلك عقب اكتشاف بؤرة وبائية جديدة ل”كوفيد-19″، بالمنطقة الصناعية الأطلسية.

وأشار المصدر إلى أن القرار يهم أزيد من 8000 تلميذ وتلميذة، بجميع مؤسسات التعليم العمومي والخصوصي بسيدي يحيى الغرب، ويشمل جميع المستويات الدراسية .




قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


69 + = 78