الحسن عبيابة : خطاب جلالة الملك الى نواب الامة .. جاء بحمولة اقتصادية أكثر منها سياسية

قال الحسن عبيابة، محلل سياسي وأستاذ جامعي، إن جلالة الملك محمد السادس ركز اليوم في خطاب افتتاح البرلمان على نقطتين هامتين، أولهما تتعلق بأزمة الماء ثم ثانيهما كيفية النهوض بالاستثمار، للخروج من الوضع الراهن الذي يعيشه المغرب.

و أشار عبيابة في تصريح للمنبر المغربية ، حول ما جاء في الخطاب الذي ألقاه جلاله الملك أمام البرلمان بمجلسيه مساء اليوم الجمعة 14 أكتوبر 2022، إن تركيز جلالة الملك على موضوع الاستثمار، انما شكل توجها نحو المستقبل ودعوة مباشرة للمغاربة في الداخل والخارج، والمستثمرين لتحقيق النمو الاقتصادي والتنموي في المغرب.

و أضاف عبيابة ان خطاب جلالة الملك جاء بحمولة اقتصادية أكثر منها سياسية، فهو بمثابة توجيه للنواب والمستشارين والمغاربة للعمل على تشجيع الاستثمار لإخراج البلاد من الأزمات التي تعصف بها، وعلى رأسها أزمة الماء، والعمل على إخراج ميثاق الاستثمار وتحويل المغرب إلى منصة للاستثمار بهدف جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية،  خاصة وأن المغرب يتوفر على البنية الأساسية والتجربة في هذا الباب.

لكن يتابع الدكتور عبيابة، وهو أيضا قيادي في حزب الاتحاد الدستور ونائب الامين العام، أن الانفتاح على الاستثمارات الأجنبية بالحجم الذي يساهم في الرفع من وتيرة الاقتصاد والتنمية في بلادنا، يجب أن يوازيه الاهتمام بالمجال التعليمي والثقافي والتكوين المهني، بهدف تنفيذ روى جلالة الملك الذي  أعطى قيمة جديدة للاستثمار، من خلال تخصيص حيز كبير في خطاب اليوم فضلا عن أزمة الماء.




قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 50 = 55