الداكي :  الرهان الكبير .. في الدفاع عن قضايا المرأة .. يعد خيارا وطنيا 

المنبر المغربية :

أكد الوكيل العام للملك لدى محكمة النقض رئيس النيابة العامة، مولاي الحسن الداكي، اليوم الأربعاء بالرباط، أن الرهان الكبير على إنجاح التجربة المغربية في الدفاع عن قضايا المرأة وحقوقها وتعزيز مكتسباتها داخل المجتمع يعد خيارا وطنيا ومسؤولية جماعية تضع حقوق النساء كشرط أساسي للتنمية بكل أبعادها.

وقال السيد الداكي في كلمة خلال الحفل الذي نظمته رئاسة النيابة العامة بمعية جمعية قضاة وموظفي النيابة العامة، بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للمرأة، “إن احتفال رئاسة النيابة العامة باليوم العالمي للمرأة يعد مناسبة متميزة تتوج إنجازات المرأة المغربية ومشاركتها الفاعلة في مختلف مجالات التنمية، باعتبارها شريكا أساسيا في التنمية المستدامة وعنصرا رئيسيا لتحقيق أهدافها، وفقا للرؤية المستنيرة لجلالة الملك محمد السادس الذي حرص على النهوض بوضعية المرأة المغربية وتعزيز دورها ومكانتها في مختلف المجالات”.

وأبرز أن الاحتفال باليوم العالمي للمرأة هذه السنة، يتزامن مع دينامية متواصلة لتحسين وضعية المرأة، أعلن عنها صاحب الجلالة الملك محمد السادس في خطابه بمناسبة عيد العرش بتاريخ 30 يوليوز 2022.

وسجل السيد الداكي أن هذا اليوم يشكل مناسبة لاستحضار التطور النوعي في عدد النساء العاملات برئاسة النيابة العامة، مشيرا إلى أن نسبة العاملات من مجموع العاملين برئاسة النيابة العامة يشكل أكثر من 50 بالمائة، كما أن حضورهن بمناصب المسؤولية قد تعزز ليصل إلى نسبة تفوق 20 بالمائة من مجموع مناصب المسؤولية.

وتجدر الإشارة إلى أن هذا الحفل، تميز بتوزيع مجموعة من الهدايا والوورود على الأطر النسوية العاملة برئاسة النيابة العامة تكريما لهن على جهودهن في خدمة العدالة بالمملكة.




قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


19 + = 29