المغرب خامس بلد مزود لاسبانيا سنة 2014 رغم المنافسة القوية للبلدان الصاعدة ..

حضيت المبادلات التجارية بين الجارتين المغرب بارتفاع بحوالي 11 بالمائة ، كمتوسط سنوي خلال السنوات العشر الأخيرة ما بين 2004 و 2014 .

وأظهرت إحصائية لمديرية الدراسات والتوقعات المالية بوزارة الاقتصاد والمالية، أن حجم المبادلات قد وصل إلى حوالي 95.6 مليار درهم مغربي سنة 2014، لتصبح إسبانيا بذلك الشريك التجاري الأول للمغرب، متجاوزة بذلك فرنسا ..

وسجلت مديرية الدراسات والتوقعات المالية ، أن المغرب رفع حصته في السوق الإسباني ليصبح خامس مزود لهذا البلد سنة 2014، بالرغم من المنافسة القوية للبلدان الصاعدة، وتشمل المنتوجات المغربية المصدرة نحو إسبانيا، الملابس المصنعة، والأسلاك الكهربائية، والقشريات والرخويات، والسيارات السياحية، والقواطع الكهربائية .

وحسب ذات المصدر ، فإن إسبانيا تبرز للسنة الثالثة على التوالي كمورد رئيسي للمغرب .

 




قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


− 1 = 1