حنين مدير عام مؤسسة بيطاغور يوضح حقيقة الرسالة الانذارية التي توصل بها أحد أباء التلاميذ المسجلين بالمؤسسة

المنبر المغربية : المصطفى سلكي

أوضح مصطفى حنين المدير العام لمجموعة مدارس بيطاغور الخصوصية بالمحمدية في اتصال هاتفي لجريدة المنبر المغربية ردا على الرسالة الانذارية التي بثت في منصة التواصل الاجتماعي و التي توصل بها أب أحد التلاميذ المسجلين بالمؤسسة المذكورة ، تنذره بأداء الواجبات المدرسية المستحقة  ، أن الشخص الموجهة اليه الرسالة المعنية عن طريق المفوض القضائي استنفذت معه كل طرق الحوار و التواصل و أشكال التسهيلات لكن التعنت يضيف السيد حنين هو سيد الموقف ..و الغريب في الامر يضيف ذات المسؤول ..” هذا الشخص و بعض الاباء الذين رفضوا أداء مستحقات الواجبات المدرسية لابنائهم حالتهم المادية ميسورة و لا تسمح لهم بهكذا تماطل أو الدخول مع المؤسسة في هذا النوع من التشنج ..أما الباقي ــ  إشارة الى أغلبية الاباء و الامهات ــ فهم يثمنون العملية التعليمية التي تسير على منوالها مؤسسة بيطاغور و يشيدون في ذات الوقت بالكفاءات التي تتوفر عليها الاطر التربوية و بالتالي يؤدون الواجبات الشهرية بشكل عادي و لا مشكلة في الموضوع ..و في حديثه عن مصاريف المؤسسة يشدد السيد حنين أن له من الوثائق و الإثباتات ما يبرر هذه الاستخلاصات لكافة الأطر الإدارية و التربوية و عمال النظافة و مستخدمين و سائقوا حافلات النقل المدرسي ناهيك عن الرسومات و الضرائب المستحقة التي تؤديها بيطاغور لفائدة بعض الابناك و المصالح الادارية ..

و لم يفت السيد حنين في معرض كلمته ان يدرج مقولة ذات مدلول إجتماعي : ” كيشوفو الثور الابيض كيحساب ليهم كلو شحمة ..” . و لكن أنا في مؤسسة بيطاغور كباقي المستخدمين قد لا أستفد أحيانا و في بعض الشهور التي تعرف فيها المؤسسة عجزا ماليا حتى بواجبي الشهري.. لكن الذي يهمنا بالأساس هو رسالتنا التربوية و التعليمية ..لانه  في البداية اخترنا هذا المسار عن قناعة و علينا ان نواصل السير قدما .. و يتابع السيد حنين ..لايفوتني ان أشد بحرارة على أيدي كل من الاطر الإدارية و التربوية و المستخدمين و سائقي الحافلات و الاباء و الأمهات و أولياء التلاميذ المسجلين بمجموعة مدارس بيطاغور على حسهم العالي و المسؤول في رفع راية المؤسسة عاليا مرفرفا في سماء التألق و الريادة التربوية   ..

و للاشارة أن مصطفى حنين مدير عام مؤسسة بيطاغور معروف بتسهيلاته الكبيرة مع بعض الحالات المسجلة بالمؤسسة و بمساهماته الاجتماعية على المستوى المحلي و التي تدل على أريحيته الكبيرة و حسه التعاوني و إن دل هذا على شيء فإنما يدل على مواطنته التي يسخرها في سبيل خدمة الوطن ..

 




قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


22 + = 25