مركز الفحص التقني بالشلالات المحمدية يستقبل تدفقا كبيرا من المركبات المنتهية صلاحية فحصها التقني

المنبر المغربية : المصطفى سلكي

بعد أن أعلنت الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية (نارسا) عن إغلاق مراكز المراقبة التقنية للمركبات ابتداء من اليوم الخميس 19 مارس الجاري و التي أوضحت فيه الوكالة التابعة لوزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء ، أن هذا القرار يأتي في إطار التدابير الاحترازية للحد من خطر انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على مستوى التراب الوطني، وحفاظا على صحة وسلامة المرتفقين والعاملين بقطاع المراقبة التقنية للمركبات . أعادت يوم أمس 12 يونيو 2020 فتح مراكزها على المستوى الوطني لاستقبال العربات المنتهية صلاحية فحصها التقني .

وفي هذا الصدد ، عرف يوم أمس الجمعة 12 يونيو 2020 مركز الفحص التقني بالشلالات المحمدية على غرار باقي مركز الفحص التقني على المستوى الوطني تدفقا كبيرا من قبل العربات المنتهية صلاحية فحصها التقني .

فمنذ الساعات الاولى من ليلة الخميس شد أصحاب المركبات المنتهية صلاحية فحصها التقني بمن فيهم الذين اشتروا سيارات في فترة حالة الطوارئ الصحية ، الرحال وجهتهم مركز الفحص التقني ..و أمام هذا الكم الهائل من المركبات التي شوهدت بجنبات هاته المراكز لم يكن بد لدى مسؤوليها الا إعطاء مواعيد للمركبات التي لم يحالفها الحظ في إجراء فحصها التقني نظرا للعدد المسموح به على مستوى كل مركز و ذلك وفقا للقوانين المسموح تطبيقها على مستوى القطاع ..

عدسة كاميرا جريدة المنبر المغربية واكبت عن قرب التدفق الكبير الذي عرفته العربات المنتهية صلاحية فحصها التقني على مركز الفحص التقني بالشلالات المحمدية ..و التي اضطر مسؤوليها بمن فيها الفاحصين التقنيين العاملين بالمركز على تنظيم هذا التدفق و ذلك باستقبال العدد المسموح به و العمل على إعطاء مواعيد للعربات التي لم يحالفها الحظ في إجراء فحصها التقني في ذلك اليوم ..

و في هذا الصدد صرح سمحمد مؤيد فاحص تقني بمركز الفحص التقني بالشلالات و المعروف بابتسامته المعهودة في استقبال زبناء المركز و لباقة تعامله و حنكته الكبيرة في ميدانه التقني و على مستوى الميكانيكي : ” أولا نشكر جلالة الملك محمد السادس على خطته الناجعة التي تمثلت في اتخاد حزمة من الاجراءات الاحترازية و اتخاد قرارات صائبة جنبت المغرب ويلات جائحة كورونا ..و من هذه القرارات تم إغلاق مراكز الفحص التقني مؤقتا حماية للمواطنين منذ 19 مارس المنصرم الى غاية اليوم 12 يونيو 2020 ..و ها نحن نستأنف العمل بالتزامنا بمجموعة من التدابير الوقائية التي تجنب الجميع هذا الوباء .. و يضيف السيد مؤيد في معرض جوابه عن طرق الوقاية داخل المركز :” جندنا لهذا الغرض أحد التقنيين الذي يتفرغ لهذا العمل و ذلك بتعقيم كل المركبات التي ستعمل الفحص التقني في هذا اليوم ، بما في ذلك المركز و كل الجنبات المحيطة به  و احترام مسافة التباعد الاجتماعي لكافة الزبناء ..

و يختم مؤيد كلمته للمنبر المغربية نحن حريصين على تفعيل مجموعة التدابير الاحترازية بما في ذلك احترام التباعد الاجتماعي واستعمال المعقمات والمطهرات و إعطاء مواعيد لتفادي الازدحام و الله موفق للجميع ..

 




قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 79 = 83