محامون بهيئة الدار البيضاء يتنافسون للظفر بمنصب النقيب في الاقتراع الذي سينظم يوم 17 من الشهر الجاري

بروح مهنية عالية ، يتنافس سبعة محامون بهيئة الدار البيضاء للظفر بمنصب النقيب وذلك في الاقتراع الذي سينظم يوم 17 من شهر دجنبر الجاري، إلى جانب اختيار مكتب جديد .

وتضم اللائحة التي أعلن عنها سبعة من كبار المحامين بالدار البيضاء من ذوي الخبرة والكفاءة، وهم كلا من الدكتور محمد امغار والاساتذة عبد الفتاح الودغيري ، محمد قطب، الطاهر موافق ، كريم الشرايبي، عبد المجيد مظهر وعبد الرحيم العطواني .

وانطلقت الحملة بين أوساط المحامين منذ أيام حيث يقدم كل مترشح برنامجه الانتخابي للظفر بثقة الهيئة النخبة التي تضم أكبر عدد من أصحاب البذلات السوداء بالمغرب .

وسيسعى كل مترشح لإقناع القاعدة الانتخابية وخاصة المحامين الشباب الذين يشكلون الأغلبية ، مع مراهنتهم على التكتلات التي تشكلت طيلة السنوات الاخيرة، كما يراهن البعض منهم على تقديم مقترحات لإعادة البريق إلى المهنة وخاصة الوضع المادي والمهني للمحاميات والمحامين الذين يعانون من احتكار مكاتب محددة .

وطفى الوضع المادي للمهنيين في ظل أزمة كورونا، وسبق للنقيب الحالي الاستاذ حسن بيرواين، أن أكد ملحاحية الاهتمام بالجانب الاجتماعي نظرا للعدد المهم من المحامين الذين التحقوا بالهيئة خلال السنوات الأخيرة، ولأن قاعدة الهيئة قاعدة شبابية.

ولذلك فانه نظرا للامكانيات المادية المتوسطة، أحدث مجلس هيئة المحامين بالدارالبيضاء حسابا للطوارئ لدعم المحامين، حيث استفاد من دعم هذا الحساب ما بين المحامين الرسميين والمتمرنين – يقول النقيب – أزيد من 2000 محام، حيث ساهمت الهيئة بمبلغ مالي حدد في 6 ملايين درهم، لدعم المحامين الشباب، لأن المكاتب متوقفة عن مزاولة أي نشاط مهني .




قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


18 + = 28