غونزاليس لايا: إسبانيا  والمغرب “ملتزمان” بالإقلاع والانتعاشة الاقتصادية لما بعد تفشي جائحة كورونا

أكدت أرانشا غونزاليس لايا، وزيرة الشؤون الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون الإسبانية، اليوم الثلاثاء، أن بلادها والمغرب “ملتزمان” بالإقلاع والانتعاشة الاقتصادية لما بعد تفشي جائحة فيروس (كوفيدـ19 ) .

وقالت السيدة غونزاليس لايا في مقابلة مع الإذاعة الإسبانية (كادينا سير)، إن “إسبانيا والمغرب ملتزمان ثنائيا على نحو كامل بدعم وتعزيز الإقلاع والانتعاشة الاقتصادية لما بعد (كوفيدـ19)، حيث سيكون الاجتماع رفيع المستوى المقبل مناسبة لتجسيد وجعل هذا الالتزام حقيقة واقعية “.

وأوضحت رئيسة الدبلوماسية الإسبانية أن الهدف من هذا الاجتماع المقرر عقده يوم 17 دجنبر في الرباط، هو “منح الأولوية للقضايا التي توجد بشأنها اتفاقيات بين المغرب وإسبانيا”، وبالتالي التوصل إلى “تحقيق نتائج ملموسة “.

وأشارت السيدة غونزاليس لايا إلى أن جدول الأعمال المقرر لإنجاح هذا الموعد سيتم تحديده في إطار “التفاهم الجيد والمناخ الإيجابي” القائم بين البلدين .




قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 82 = 83