الحكومة تمدد العمل بالإجراءات الاحترازية بالدار البيضاء وبرشيد و بنسليمان لمدة شهر إضافي

قررت الحكومة تمديد فترة العمل بالإجراءات الاحترازية المعمول بها على مستوى الدار البيضاء الكبرى (عمالتا الدار البيضاء والمحمدية وإقليما النواصر ومديونة) وإقليمي برشيد وبنسليمان لمدة أربعة أسابيع إضافية، تبتدئ من يوم الأحد 20 دجنبر الجاري على الساعة التاسعة ليلا، وفق ما أفاد به بلاغ للحكومة اليوم الجمعة.

و أوضح البلاغ أنه سيتم الإبقاء خلال هذه الفترة على جميع التدابير الاحترازية التالية:

–  منع جميع أشكال التنقل الليلي ما بين الساعة 9 مساء والسادسة صباحا، باستثناء التنقلات لأسباب صحية ومهنية؛

–  إلزامية التوفر على رخصة استثنائية للتنقل من وإلى العمالات والأقاليم المذكورة، مسلمة من طرف السلطات المحلية المختصة؛

–  إغلاق ملاعب القرب والمنتزهات؛

– إغلاق المطاعم والمقاهي على الساعة 8 مساء؛

– إغلاق جميع المتاجر والمحلات التجارية الكبرى على الساعة 8 مساء؛

– توقيف التنقل عبر حافلات النقل العمومي والطرامواي، على الساعة التاسعة مساء؛

– إغلاق أسواق القرب على الساعة 3 زوالا؛

– تشجيع العمل عن بعد، في الحالات التي تسمح بذلك.

وأشار المصدر نفسه، إلى أنه سيتم الإبقاء أيضا على مختلف التدابير الاحترازية المعلن عنها سابقا، من إغلاق للحمامات وقاعات الرياضة، ومنع التجمعات التي يفوق عدد أفرادها 10 أشخاص.

وسجل البلاغ أن هذا القرار يأتي بناء على خلاصات عمليات التتبع اليومي والتقييم المنتظم المنجزة من طرف لجان اليقظة والتتبع، وتبعا لتوصيات اللجنة العلمية والتقنية بضرورة الاستمرار في الإجراءات اللازمة لمواجهة تفشي فيروس كورونا – كوفيد 19 .




قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 25 = 32