الاتحاد الأوروبي يعلن سفير فنزويلا “شخصا غير مرغوب فيه

أعلن الاتحاد الأوروبي الخميس سفير فنزويلا إلى التكتل “شخصا غير مرغوب فيه” وذلك ردا على خطوة مماثلة كانت قد اتّخذتها كراكاس بطردها سفيرة التكتل لديها .

وجاء في بيان أن الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي وافقت على اقتراح تقدّم به وزير خارجية التكتل جوزيب بوريل ردا على طرد فنزويلا السفيرة الأوروبية لديها .

وأوضح البيان أن طرد السفير الفنزويلي هو “رد على قرار الحكومة الفنزويلية اعتبار سفيرة الاتحاد الأوروبي إلى فنزويلا شخصا غير مرغوب فيه  “.

وتابع البيان “يعتبر الاتحاد الأوروبي أن هذا الاعلان غير مبرر بتاتا ومخالف لهدف الاتحاد الأوروبي المتمثل بتطوير العلاقات وبناء شركات مع الدول الأخرى “.

وكان وزير الخارجية الفنزويلي خورخي أرياسا قد أعلن أن بلاده قررت الأربعاء طرد سفيرة الاتحاد الأوروبي إلى كراكاس إيزابيل بريلانتي وأمهلتها 72 ساعة لمغادرة البلاد، ردا على فرض الاتحاد عقوبات جديدة على مسؤولين كبار .

وفرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على 19 موظفا رفيع المستوى في نظام الرئيس نيكولاس مادورو لدورهم في ممارسات وقرارات اعتبر أنها تقوض الديموقراطية ودولة القانون في فنزويلا .

وجاءت تلك الخطوة الأوروبية بعدما رفض الاتحاد الأوروبي نتائج انتخابات تشريعية أجريت في كانون الأول/ديسمبر، قاطعتها المعارضة، ومنحت الرئيس الفنزويلي غالبية برلمانية .

وكان البرلمان قبل الاستحقاق الأخير برئاسة المعارض خوان غوايدو، وكان الهيئة الرسمية الوحيدة التي تسيطر عليها المعارضة .

وتعترف نحو 50 دولة بغوايدو رئيسا لفنزويلا، فيما تفرض حكومات غربية عقوبات على مادورو على خلفية نظامه الدكتاتوري واتّهامات بالتلاعب بالانتخابات وغيرها من الانتهاكات “.




قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


2 + = 6