برقية تعزية ومواساة من جلالة الملك محمد السادس  إلى الجنرال  محمد إدريس ديبي إتنو إثر وفاة والده رئيس دولة تشاد

بعث صاحب الجلالة الملك محمد السادس برقية تعزية ومواساة إلى الجنرال محمد إدريس ديبي إتنو، رئيس المجلس العسكري الانتقالي لجمهورية تشاد، إثر وفاة والده إدريس ديبي إتنو، رئيس دولة تشاد والقائد الأعلى للقوات المسلحة.

ومما جاء في برقية جلالة الملك “تلقيت ببالغ الأسى رحيل المارشال إدريس ديبي إتنو، الذي توفي مدافعا عن وحدة بلاده الترابية”.

 وأعرب جلالة الملك، بهذه المناسبة المحزنة، للجنرال محمد إدريس ديبي إتنو، ومن خلاله إلى كافة أفراد أسرته والشعب التشادي الشقيق، عن أحر تعازيه، سائلا العلي القدير أن يتغمد الفقيد برحمته الواسعة.

وأكد جلالة الملك ” أود أن أشيد بذكرى رجل الدولة الكبير الذي خدم بحماس وقناعة مصالح أمته، كما شهد على ذلك إعادة انتخابه مؤخرا لولاية رئاسية جديدة”.

كما أعرب جلالة الملك عن قناعته بأن رئيس المجلس العسكري الانتقالي سيكون قادرا على قيادة الانتقال السياسي لجمهورية تشاد، وترسيخ أسس دولة مستقرة ومزدهرة، “والتي من شأنها المساهمة في أمن مجموع منطقة الساحل والصحراء، والتي ما فتئ يعمل الفقيد على تحقيقه”.

 




قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


44 − = 38