رسالة الى محمد ع العزيز ..نخبرك بان بعد وفاتك لم يطرأ شيء مهم

تم تنظيم مؤتمرين الاول قالوا انه استثنائي خلاله عينوا ابراهيم غالي مكانك و بالرغم من انكم الاثنين  ما فيكم ما يصلح، انت على الاقل كنت رجل سياسي و عاقل اما هو (ابراهيم غالي) فيظن ان السياسة مثل بنت شابة يمكن يكلف ولد لفريظيس (مستشار لدى الرئاسة المزعومة) باحضارها له.

من بعد تعيين هذا الصبي (غالي) ذهب للكركرات (2016 )و ظننا انه أسد لدرجة اننا انتقدناك انت و لكن سرعان ما عاد الى الرابوني يجر أذيال  الهزيمة و  خرج بفكرة اعادة الانتشار

بعد ذلك تمت تزكيته في المؤتمر 15 الا انه لم يقم باي شيء فاذا به خرج الحاج احمد بارك الله و معه مجموعة قالوا بان الجبهة لا تمثلهم و تمردت الناس على ابراهيم غالي و كما تعلم فهو ليس لديه عقل فقام بارسال مجموعة من النساء و الاطفال  الى الكركرات على راسهم مريم بنت احمادة قبل ان يطردوهم المغاربة فاعلن هذا المخلوق الصغير الحرب  و بدا يقصف بصواريخ العربة يعود تاريخها الى عهدك بينما المغرب يستعمل الطائرات المسيرة بينما الامم المتحدة لم تعترف بوجود الحرب. المهم الوضعية سيئة جدا

صاحبنا مريض و سيلحق بك عاجلا و لعلمك ام بعد اسمه الراهيم غالي بل محمد بن بطوش غير انه من الصعب ان يدفن بجانبك في بئر لحلو بسبب تلك الدرونات.

اما اعضاء الامانة الوطنية فانهم يتقاتلون على الحكم والجزار ام يعد يرأسها بوتفليقة و لكن شخص آخر يسمى تبون و قضية الصحراء ليست مهمة بالنسبة له.

عبد القادر الطالب عمر  في الجزائر ولا ياتي الى المخيم الا اذا كانت هناك مشكلة. اما محمد سالم ولد السالك (وزير الخارجية)فهو في حرب مع البشير مصطفى السيد الذي كان مهمشا في عهدك لان هذا الاخير اصبح يتدخل في دبلوماسية الكذب بل و اصبح اكثر من ولد السالك كذبا

هذا ما جرى بعدك و المهم اذا لحق بك صاحبنا او احسست بان احدا دفن بجانبك تحت اسم محمد بن بتوش فاعلم ان الامر يتعلق بابراهيم غالي .




قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 25 = 29