اربعة وزراء من أصل مغربي، من أصل 27 وزيرا ، هذه هي تشكيلة الائتلاف الحكومي الاسرائيلي الجديد

اربعة وزراء من أصل مغربي، من أصل 27 وزيرا ، هذه هي تشكيلة الائتلاف الحكومي الاسرائيلي الجديد برئاسة نفتالي بينيت، الذي سيخلف بنيامين نتانياهو بعد 12 عاما متواصلة في السلطة،

ويتعلق الأمر بـ”ميراف كوهين”، التي تتولى حقيبة المساواة الاجتماعية، وتنتمي لحزب “هناك مستقبل”، والتي رأت النور سنة 1983 بالقدس المحتلة، لأبوين مغربيين هاجرا إلى إسرائيل. حصلت على ماجستير في الاقتصاد وإدارة الأعمال، وفي سنة 2011 تم تعيينها عضوا في المجلس البلدي للقدس.

ومن نفس الحزب، “هناك مستقبل”، أسندت حقيبة الطاقة الى “كارين الحرار”، وهي من مواليد سنة 1977، لأسرة مغربية انتقلت إلى إسرائيل في الخمسينات. حصلت على ماجستير بالقانون من معهد إدارة الدراسات الأكاديمية وماجستير بالحقوق من كلية واشنطن للقانون في الجامعة الأمريكية.

وزيرة أخرى من أصل مغربي في الحكومة الإسرائيلية الجديدة، ويتعلق الأمر بـوزيرة التعليم، “يفعات شاشا بيتون”، 48 عاما، التي تتولى للمرة الثانية أيضا منصبا وزاريا، بعد ان أن كانت وزيرة التعليم في الحكومة السابقة. رأت النور في كريات شمونة لأم ممرضة من أصل مغربي، ووالد كان يمتلك شركة نقل في العراق قبل أن يهاجرا إلى إسرائيل. و تنتمي يفعات شاشا بيتون، لحزب “أمل جديد” اليميني، وهي حاصلة على شهادة الدكتوراه بالتعليم من جامعة حيفا، وسبق أن تولت حقيبة البناء والإسكان في حكومة بنيامين نتنياهو سنة 2019.

الحكومة الإسرائيلية الجديدة تضم وزيرا آخر من أصل مغربي، ويتعلق الأمر ب”مئير كوهين”، الذي يتولى منصب وزير الشؤون الاجتماعية، من حزب “أزرق أبيض”. ولد بتاريخ 15 نونبر 1955 بمدينة الصويرة، لأسرة مغربية يهودية ، انتقلت الي اسرائيل في الستينيات. حصل على درجة البكالوريوس في التاريخ وعلى درجة الماجستير في الفلسفة والدراسات اللاهوتية اليهودية من جامعة بن غوريون.

وكان البرلمان الإسرائيلي “الكنيست”، قد أقر يوم الأحد، الحكومة الإسرائيلية الجديدة، بفارق صوت واحد فقط. وصوت البرلمان الإسرائيلي بأغلبية 60 صوتا ضد 59 لصالح الحكومة الإسرائيلية الجديدة، بقيادة نفتالي بينيت.

و حظيت النساء، بحصة مهمة من الحقائب الوزارية في الحكومة الإسرائيلية التي جرى تشكيلها، مؤخرا، فيما تراوحت أصول أغلب الوزيرات بين المغرب والعراق.

وأشارت صفحة “إسرائيل بالعربية”، الى أن الحكومة الجديدة في إسرائيل تضم 9 وزيرات وهو أكبر عدد من النساء في كل حكومات إسرائيل المتعاقبة.

وذكر المصدر ذاته، أن أغلب الوزيرات اللائي حصلن على حقائب في حكومة إسرائيل الجديدة ينحدرن من أصول مغربية وعراقية. وفي حالة وزيرة الاقتصاد الجديدة، أورنا باربيفاي، فقد هاجرت أمها هاجرت إلى إسرائيل قادمة من العراق.

أما وزيرة الداخلية، أييليت شأكيد، وهي من أصل عراقي أيضا فولدت لأب هاجر في الخمسينات من العراق إلى إسرائيل.




قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


61 + = 65