إدانة سليمان الريسوني بخمس سنوات سجنا نافذا وغرامة 100 ألف درهم لفائدة الضحية

أدانت محكمة الإستئناف بالدار البيضاء، مساء الجمعة 09 يوليوز الجاري، الصحافي سليمان الريسوني، المعتقل على خلفية تورطه في هتك عرض شاب بالعنف، بخمس سنوات سجنا نافذا، وغرامة مالية قدرها 100 ألف درهم لفائدة الضحية.
ويشار إلى أن قاضي التحقيق في الغرفة الأولى لدى محكمة الاستئناف في الدار البيضاء، كان قد أمر بإيداع الريسوني رهن تدابير الاعتقال الاحتياطي في سجن عكاشة بنفس المدينة، لاستكمال التحقيق التفصيلي بعد أن أحيل من طرف الشرطة على الوكيل العام للملك (النيابة العامة) لدى المحكمة نفسها، الذي أحاله بدوره على قاضي التحقيق.
ويتابع الريسوني بجناية «هتك عرض باستعمال العنف والاحتجاز» طبقاً للمواد 485 و436 من القانون الجنائي، بناء على شكاية تقدم بها أحد الأشخاص الذين يعلنون مثليتهم




قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


54 − = 48