بوريطة : الزيارة إلى واشنطن .. مناسبة لتأكيد الموقف الأمريكي من قضية الصحراء المغربية

المنبر المغربية :

كشف ناصر بوريطة وزير الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ، أن الزيارة التي قام بها الى واشنطن كانت مناسبة للتباحث حول الشراكة الاستراتيجية بين المغرب والولايات المتحدة الأمريكية و التي يرعاها كل من الملك محمد السادس و الرئيس الأمريكي جو بايدن في مختلف جوانبها، كما كانت مناسبة للحديث أيضا حول مجموعة من القضايا الاقليمية المرتبطة بشمال افريقيا و منطقة الساحل أو الشرق الأوسط.

وذكر بوريطة ، خلال ندوة صحافية على هامش استقبال وزيرة خارجية بوركينافاسو، اليوم الأربعاء بالرباط ، أن هذه الزيارة كانت مناسبة أيضا للتأكيد على الدور المحوري للمغرب و للملك محمد السادس في ضمان الإستقرار الإقليمي في إفريقيا ، وخاصة منطقة شمال إفريقيا و الشرق الأوسط، مؤكدا في نفس السياق أن هذه الشراكة تحتاج دائما إلى تطوير مضمونها بشكل يتاقلم مع السياقات المتغيرة على الصعيد العالمي.

كما أكد أن زيارته إلى واشنطن ، كانت مناسبة لتأكيد الموقف الأمريكي من قضية الصحراء المغربية، خاصة دعم مبادرة الحكم الذاتي كأساس لحل هذا النزاع الاقليمي، وهو ما يأتي في إطار الدينامية الايجابية المتواصلة من قبل الدول العظمى و أعضاء مجلس الامن و الدول التي لها معرفة كبيرة بهذا الملف في أوربا و أفريقيا و العالم العربي والتي تؤكد على حل واحد ، هو مبادرة الحكم الذاتي في إطار سيادة المغرب ووحدته الترابية .




قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


68 − 65 =