عقوبات زجرية تنتظر البرلماني ” النقال ” الذي أدخل الهواتف بالجملة الى قاعة الامتحان ..

بعد العمل الذي اقدم عليه اقشيبل البرلماني المحسوب على حزب العدالة و التنمية و الذي ادخل فيه ثلاثة هواتف محمولة الى قاعة الامتحان وهو الامر الذي لم يستسغه العديد من المغاربة …كون لافتة تعترض سبيله ــ حسب رأيهم ــ و هو يدخل الى قاعة الامتحان حيث تمنعه منعا كليا بإدخال الهاتف النقال الى قاعة الامتحان و هو الامر الذي تجاهله السيد نورالدين اقشيبل تماما و ادعى حسب روايته بان ذلك كان سهوا منه ..
و هذه الفعل الممنوع قانونا الذي اقدم عليه البرلماني البيجيدي الغشاش، الصديق المقرب لبنكيران، تترتب عليه عقوبات تأديبية وجنائية قاسية وتتمثل العقوبة التأديبية بحرمانه سنتين من اجتياز الامتحان لسنتين متتاليتين، اما العقوبة الجنائية وفق المادة 8 من قانون زجر الغش فقد تصل الى الحبس لخمس سنوات او او غرامة تصل الى 10 ملايين سنتيم .
ويعتبر الغش في الامتحانات شاملاً، حيث لا يعتبر ضبط الشخص في حالة الغش عبر هاتف خلوي أو تسلم ورقة من صديق له، بل وضح القانون الجنائي بشكل واضح أن الغش في الامتحان هو كذلك حيازة “آلة او وثيقة او اي شيء اخر يمكن استخدامه للجواب بشكل غير قانوني لذلك فالقانون المغربي يعاقب على الحيازة حتى بدون نية استعمالها .




قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


− 5 = 3