السيد بويي حيدرا يثمن جودة العلاقات العريقة بين المملكة المغربية والدولة المالية

ثمن الزعيم الديني المالي، السيد بويي حيدرا، جودة العلاقات العريقة بين المملكة المغربية والدولة المالية، وما يربط شعبيهما من  ” تقارب وألفة ” ، خاصة منذ حصول مالي على استقلالها.

وقال السيد بويي حيدرا، في تصريح للصحافة على هامش زيارة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، السيد ناصر بوريطة، إلى باماكو، “إن هذه الروابط ترسخت منذ عهد جلالة المغفور له محمد الخامس ” .

وأعرب السيد حيدرا، عن متمنياته لجلالة الملك بموفور الصحة والعافية، وللمغرب بمزيد من الاستقرار والازدهار، معبرا عن تحياته الحارة للمملكة قيادة وحكومة وشعبا .

وبتعليمات سامية من صاحب الجلالة الملك محمد السادس، قام وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، السيد ناصر بوريطة، اليوم الثلاثاء، بزيارة إلى باماكو.

وخلال هذه الزيارة، تم استقبال السيد بوريطة من طرف الرئيس الانتقالي لجمهورية مالي فخامة السيد باه نداو.

كما تباحث السيد بوريطة مع نائب الرئيس الانتقالي، الكولونيل أسيمي غويتا، وكذا مع الوزير الأول الانتقالي السيد مختار أوان .

من جهة أخرى، تباحث السيد بوريطة مع زعماء دينيين ماليين، لاسيما السيد بويي حيدرا والإمام محمود ديكو .

وعبر مجموع المحاورين الماليين، وعلى رأسهم الرئيس الانتقالي لجمهورية مالي، فخامة السيد باه نداو، عن خالص شكرهم لجلالة الملك على العناية الدائمة التي ما فتئ جلالته يحيط بها جمهورية مالي وشعبها .




قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


87 + = 92