سيدي البرنوصي ــ الدارالبيضاء ــ بكل موكوناته في جاهزيته المعتادة لضبط إيقاع كورونا

المنبر المغربية : المصطفى سلكي

تفعيلا للتوجيهات التي جاءت في الخطاب السامي لجلالة الملك محمد السادس نصره الله بمناسبة ذكرى   20 غشت2020 وفي إطار التدابير الاحترازية والوقائية التي تسهر على تنظيمها عمالة مقاطعات سيدي البرنوصي منذ انطلاق جائحة وباء كورونا كوفيد 19   وبتنسيق مع النسيج الجمعوي المحلي  نظمت يومه الاربعاء  30 شتنبر 2020  ، حملة  تحسيسية واسعة ، بشارع المثنى ابن حارثة من طرف جمعية  المواطنة والتنمية بشراكة مع جمعية كازا فلور، جمعية سفراء الخير ، جمعية شباب الخير، جمعية شباب المغرب، جمعية الرشاد البرنوصي للتنمية ،  جمعية منصر لأعمال الاجتماعية ،  وعرفت مشاركة اعضاء وعضوات الجمعيات الشريكة  وكذا بعض جمعيات المجتمع المدني بحيث ثم توزيع ازيد من 2000 كمامة على ساكنة سيدي البرنوصي .

انطلقت الحملة التحسيسية  ابتداء من الساعة الحادية عشرة صباحا واستمرت حتى الثامنة ليلا ( قرب المركب التجاري ) المثنى ابن حارثة والحديقة والاحياء المجاورة له والتي عرفت تثبيت رواق تواصلي كاذاعة ( تطلق اغاني ووصلات توعوية وفواصل اشهارية وتحذيرية حول خطورة الوباء )  كما ثم اعتماد  شكل توعوي جديد عبارة عن استعراض بالمشي وحمل شعارات وملصقات توعوية بأخطار الوباء .

و  بعد  ذلك تلتها جولة بالسيارات جابت الشوارع والازقة من اجل حث المواطنين والساكنة  على الالتزامات بتعليمات السلطات المحلية  واتخاذ كافة الاحتياطات اللازمة من وضع الكمامة وتعقيم الايادي ووضع مسافة التباعد الجسدي والاجتماعي كما  وزعت  كمامات  على المواطنين  لتوعية المارة .

وفي السياق ذاته ، قامت جمعية المواطنة للتنمية بالتفاتة جميلة لجميع الجمعيات المشاركة في الحملة التحسيسية مكرمة في الوقت ذاته الفاعل الجمعوي قيدوم الفاعلين الجمعويين الأستاذ الكبير لحسن إيفنا الذي  شمر على ساعديه ـ بمعية طاقمه ــ منذ اطلاق جائحة كورونا لنشر الوعي و التحسيس للحد من خطورة وباء كورونا ، كما عمل إيفنا على تقديم خدمات جليلة داخل عمالة مقاطعات سيدي البرنوصي و لم يفته ان يتعاون مع النسيج الجمعوي..

و الجدير للاشارة أن  لحسن إيفنا تخرج على يديه العديد من الشباب و الشابات حاملين مشعل المواطنة من مركز سيدي مومن للمبادرات الجمعوية ..

ليسدل الستار على الحملة التحسيسة على الساعة الثامنة ليلا على توزيع الورود على اعوان السلطة وتوجيه بكلمة  شكر لكل من السلطات المحلية وعلى رأسها السيد عامل عمالة مقاطعات سيدي البرنوصي وكذا الامن الوطني والقوات المساعدة والصحافة وجمعيات المجتمع المدني وجل الجمعيات وشكر على  المجهودات التي يقومون  بها

واختتمت الحملة التحسيسية بترديد النشيد الوطني والدعاء لمولانا امير المؤمنين بالصحة والعافية وطول العمر

و لم يفت النسيج الجمعوي الذي نظم هذه المبادرة التوعوية و التحسيسية ضد انتشار وباء كورونا  بأن يوجه شكره الخاص الى كل من :

عمالة مقاطعات سيدي البرنوصي

-السلطات المحلية

– السلطات الامنية

– منذوبية الصحة

– المجتمع المدني

– الساكنة والمواطنين

– رجال الصحافة والاعلام ..

و ذلك لانخراطهم الايجابي وتعاونهم من اجل انجاح الحملة التحسيسية تفعيلا  للتوجيهات والتعليمات الملكية السامية الرامية لحماية المواطن من خطورة هذا الوباء.




قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 32 = 42