في مسعى لتحسين العلاقات الثنائية بين فرنسا والمغرب .. لومير :المغرب كان وسيظل صديقا قديما، وسيظل بلدا مغاربيا قريبا منا

المنبر المغربية :

قالت جريدة لوبينيون الفرنسية، أنه في مسعى لتحسين العلاقات الثنائية بين فرنسا والمغرب ، قام وزير الاقتصاد الفرنسي برونو لومير بزيارة عمل إلى مراكش يوم الأربعاء الماضي، وذلك على هامش حضوره الاجتماعات السنوية لصندوق النقد الدولي والبنك الدولي.
واعتبرت الصحيفة الفرنسية زيارة لومير علامة على تحسن العلاقات بين البلدين، حيث قال مصدر مقرب من الإليزيه لوسائل إعلام فرنسية: “المغرب كان وسيظل صديقا قديما، وسيظل بلدا مغاربيا قريبا منا لفترة طويلة قادمة. هناك الآن أسباب موضوعية للقيام بالأشياء بشكل مختلف عما كان عليه في الماضي”.
وبحسب المجلة فإن الحل النهائي للأزمة بين باريس والرباط سيكون سياسيا بطبيعته. وتضيف الصحيفة أن فرنسا، التي كان يُنظر إليها ذات يوم على أنها أقوى حليف للمغرب، أصبحت الآن شريكا بعيدا. وبحسب ما ورد تجري حاليا مفاوضات سرية بشأن موقف فرنسا من قضية الصحراء.




قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


58 + = 60